شرطة الاحتلال تلغي "مسيرة الأعلام" إلى القدس

الصورة
2021-06-07

ألغت شرطة الاحتلال الإسرائيلي"مسيرة الأعلام" التي كانت مقررة يوم  الخميس المقبل بالقدس المحتلة، وفق ما أعلن المفتش العام للشرطة  كوبي شبتاي، اليوم (الإثنين).

وجاء القرار في أعقاب توصيات الأجهزة الأمنية والمستوى السياسي بأن إجراء المسيرة من شأنه أن يؤدي إلى تصعيد بالقدس ويفجر الأوضاع الميدانية بالضفة الغربية وقطاع غزة، 

وقال النائب اليميني بتسلئيل سموتريتش "أن قائد الشرطة الإسرائيلية بالقدس أبلغنا قرار الشرطة إلغاء مسيرة الأعلام بالقدس"

وأتى قرار المفتش العام للشرطة انسجاما مع تقديرات جهاز الأمن العام "الشاباك" والجيش الإسرائيلي، التي ترجح أن إقامة المسيرة وفقا لمخطط المنظمين سيؤدي إلى "تصعيد كبير  بالقدس الشرقية والضفة الغربية".

تحالف الصهيونية :"قرار الشرطة رضوخ للإرهاب"

و قال رئيس تحالف الصهيونية الدينية والفاشية، بتسلئيل سموتريتش، إن "قرار الشرطة بمثابة رضوخ واستسلام مخزي للإرهاب وتهديدات حماس، المفتش العام للشرطة ليس بمقدوره حماية المتظاهرين في شوارع القدس بالأعلام الإسرائيلية، وغير قادر على حماية السكان اليهود في اللد والرملة وعكا، إنه يجعل يحيى السنوار هو الذي يدير القدس".

وأضاف سموتريتش "شعب إسرائيل حي ويستحق قيادة بديلة، قيادة قوية وأكثر تصميما، وسيواصل مسيرته بفخر في شوارع القدس كلها وسيواصل الاستيطان في كل مكان فيها".

وعلى الرغم من قرار الشرطة وعدم المصادقة على المسيرة، أعلن رئيس حزب "عوتسما يهوديت" وعضو الكنيست عن "الصهيونية الدينية"، إيتمار بن غفير، أنه ومعاونيه سيخرجون يوم الخميس حاملين الأعلام الإسرائيلية في شوارع البلدة القديمة وساحة باب العامود.

المسيرة في القدس يمكن أن تؤدي إلى تصعيد الأوضاع

و حذر مسؤولون في جهاز الأمن الإسرائيلي، من أن "مسيرة الأعلام" قد تؤدي إلى تصعيد أمني في الضفة الغربية وقطاع غزة، و أن المسيرة من شأنها أن تعيد إشعال القدس الشرقية، وأن تؤدي إلى اندلاع أعمال عنف في الضفة الغربية وغزة".

وكان من المقرر تنظيم المسيرة، التي يرفع فيها الكثير من الأعلام الإسرائيلية، الشهر الماضي تزامنا مع الذكرى السنوية لاحتلال القدس عام 1967 بموجب التقويم العبري، ولكن جرى تأجيلها إثر العدوان الإسرائيلي على غزة وفي ظل التوتر الشديد الذي كان يسود مدينة القدس وسائر المناطق في فلسطين.

وكانت فصائل المقاومة الفلسطينية هددت أن تنظيم مسيرة الأعلام  بالقدس المحتلة سيعيد تفجير الاوضاع من جديد على غرار ما حدث في العاشر من أيار الماضي، حين قصفت المقاومة مدينة القدس بالتزامن مع تنظيم المسيرة.

00:00:00