التلفزيون الأردني: مسلسل "أم الدراهم" خضع للإجراءات الرقابية

الصورة
2021-04-15
المصدر

أوضح التلفزيون الأردني، أن مسلسل أم الدراهم خضع للإجراءات الرقابية بعد مراجعات متكررة مع منتج العمل ولعدة مرات حول تصويب مسار هذا العمل بدءا من إشارة المسلسل الى المحتوى بالمجمل.
وحول أسباب عدم قبول عرض المسلسل، ذكر التلفزيون في بيان صحفي اليوم (الخميس)، أن المؤسسة وجدت من باب حق الرد وإطلاع المشاهدين على الأمور بحقيقتها، ومنها، ترفعت المؤسسة  عن الرد على مجمل ما كتب وما صرح به على وسائل التواصل الاجتماعي خصوصاً أن هناك من يحاول استغلال الموضوع لمصالحه الخاصة مما قد يربك المشهد العام للدراما الأردنية وعلاقتها بالمؤسسة التي قدمت لهذا العام مجموعة من الاعمال الأردنية غير مسبوقة في الأعوام السابقة وخلال الدورة البرامجية لشهر رمضان المبارك 2021.
وأضاف، لا ينكر التلفزيون الأردني بأن مسلسل أم الدراهم عرض على التلفزيون في وقت مبكر، وأن قسم الرقابة الموضوعية أوصى بقبول هذا المسلسل، كما ذكر الفنان ساري الأسعد في حملته الإعلامية ضد مؤسسة الاذاعة والتلفزيون، ولكن الفنان الاسعد أغفل ما أشار له الرقيب بأن هذا المسلسل ضعيف إنتاجياً وضعيف على مستوى المعالجة الفنية أي ضعيف اخراجياً، وذلك بعد مشاهدة "7" حلقات من أصل المسلسل وأنه أوصى بالشراء فقط دعماً للفنان الأردني والمنتج الأردني خلافاً لما ورد على لسان الفنان.
وبين التلفزيون، أنه لا يتوانى عن دعم وشراء أعمال الفنانين بأسعار مميزة، إضافة إلى شراء النصوص بنية التنفيذ وكان الفنان ساري الأسعد في الكثير من تفاصيل هذه الأعمال ممثلاً أو شريكاً في الإنتاج اثناء فترة توليه منصب نقيب الفنانين وعضوا في مجلس إدارة المؤسسة.

وأوضح البيان، أن التلفزيون الأردني في هذا العام وبناءً على قرار مجلس الإدارة قام بشراء اربعة أعمال درامية أردنية وإنتاج عمل درامي بكوادر أردنية في جميع التخصصات، إضافة إلى شراء أعمال وثائقية وبرامجية من منتجين أردنيين ومنها الشركة التي قامت على انتاج مسلسل أم الدراهم، علماً بأن جميع الأعمال التي تم شراؤها تعالج قضايا وطنية وتحمل في ثناياها رسائل موضوعية هامة وبسقف عال، كما في مسلسل "بلاقي عندك شغل" الذي تطرق إلى قضية البطالة ووجه نقداً ودعوات المجتمع بالاهتمام بالشباب وتوفير فرص عمل مناسبة لهم، بمعالجة درامية معقولة وتليق بعقلية المشاهد.

وتؤكد المؤسسة، بأنها لم تصرح على لسان مديرها العام أو أي من اداراتها برفض المسلسل لأسباب سياسية أو اسقاطات، مشيرة إلى تواصلها طوال الفترة الماضية مع المنتج لاطلاعه على ملاحظات الرقابة الموضوعية التي وصلت الى (101) تعديلاً، وتحتوي على مواضيع لا تتفق ومجتمعنا الأردني.
كما تؤكد المؤسسة حرصها على المواءمة في المصلحة العامة للمشاهد الأردني الذي ينتظر منا تقديم ما يحترم ارثه من عادات وتقاليد وافكار كما هي للمنتج والفنان الاردني.-(بترا)

00:00:00