إجراءات مرتقبة لضمان حصول فلسطينيي سوريا على لقاح كورونا

الصورة
لقاح كورونا | Husna Images
لقاح كورونا | Husna Images
2021-11-10

كشف أمين عام وزارة الصحة لشؤون الأوبئة الدكتور عادل البلبيسي لــ حسنى اليوم الأربعاء عن إجراءات إعطاء مطعوم كورونا للاجئين الفلسطينيين القادمين من سوريا والمقيمين على الأراضي الأردنية، وذلك بالتعاون مع وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا". 

فلسطينيو سوريا يلجؤون لحسنى بعد أن سدت الأبواب

جاء ذلك بعد ورود شكاوى لــ حسنى من فلسطينيي سوريا في الأردن، أفادوا فيها عن مواجهة عقبات تحول دون حصولهم على اللقاح بالرغم من مراجعة عدة مراكز صحية حكومية ومراكز تابعة للأونروا.

تقول سيدة فلسطينية تقيم في محافظة إربد في شكواها، إنها واجهت تجربة مريرة حاولت خلالها الحصول على اللقاح، حيث قامت بمراجعة عدد من المراكز الصحية الحكومية و التابعة لوكالة الأونروا لكن دون جدوى.

وكشف البلبيسي عن اتصالات أجرتها وزارة الصحة الأربعاء مع الأونروا، حيث أبلغتها الأخيرة أن 1800 شخص من فلسطيني سوريا لم يتلقوا اللقاح.

وبين البلبيسي أنه تم الاتفاق مع الأونروا على تزويد أولئك الأشخاص بأرقام شخصية متسلسلة وإعداد قائمة بأسمائهم وتزويدها لوزارة الصحة ليصار إلى إدخالها على قاعدة بيانات الوزارة.

وزارة الصحة: الأرقام الشخصية حالت دون تطعيمهم

وأضاف البلبيسي أن الخطوة اللاحقة ستكون بتحديد مواقع معينة كإحدى مدارس الأونروا أو مراكزها الصحية، واعتمادها لاستقبال اللاجئين الفلسطينيين القادمين من سوريا بغية إعطائهم اللقاح من خلال فريق طبي تابع لوزارة الصحة.

وقال البلبيسي إن عدم وجود أرقام شخصية مع هؤلاء اللاجئين حال دون حصولهم على اللقاح حتى اليوم، وذلك بسبب عدم دخولهم إلى الأردن عبر المنافذ الحدودية الرسمية التي تزودهم من خلال دائرة الإقامة والحدود بأرقام شخصية تسهِّل معاملاتهم.

فلسطينيو سوريا لم تلتفت لهم إجراءات الحكومة ولا الأونروا

وخلال الأيام الماضية أجرت حسنى اتصالات مكثفة مع عدة جهات رسمية منها وزارة الداخلية والمركز الوطني للأمن وإدارة الأزمات ووزارة الصحة، للوقوف على الإجراءات المتبعة مع تلك الفئة، ليتبين أن التعليمات الحكومية غفلت عنهم وأن إجراءات تطعيم الأجانب لم تساعد تلك الفئة على تلقي المطعوم أسوة ببقية اللاجئين. 

ولم تتلق حسنى -حتى كتابة هذا الخبر- أي رد على الأسئلة التي وجهتها إلى وكالة الأونروا بخصوص المشكلة التي تواجهها تلك الفئة على الرغم من تكرار المحاولة مع الوكالة الأممية.

شخصيات ذكرت في هذا المقال
00:00:00