استثمارات صندوق الضمان الاجتماعي ترتفع إلى 12.7 مليار دينار

الصورة
2022-04-24
المصدر

 ارتفعت موجودات صندوق استثمار أموال الضمان الاجتماعي إلى 12.7 مليار دينار في نهاية الربع الأول من العام الجاري ، مقارنة مع 12.3 مليار دينار في نهاية عام 2021.

وبينت رئيسة صندوق استثمار أموال الضمان الاجتماعي خلود السقاف أن استثمارات الصندوق توزعت على عدد من المحافظ الاستثمارية وهي أدوات السوق النقدي بنسبة 12.5%، والسندات بنسبة 56.4 %، والقروض بنسبة 3.2%، والأسهم بنسبة 17.5 %، والاستثمارات العقارية بنسبة 6 %، والاستثمارات السياحية 2.5 %.
وأشارت السقاف في تصريح صحفي إلى أن دخل الصندوق ارتفع ليبلغ حوالي 175.3 مليون دينار مقارنة مع نفس الفترة من عام 2021 والذي بلغ حوالي 137.3 مليون دينار، بنسبة نمو بلغت 27.6 بالمئة.
وأوضحت أن الارتفاع في الدخل جاء نتيجة لنمو العوائد الاستثمارية المتأتية من محافظ السندات والأسهم وأدوات السوق النقدي، مؤكدة أن تعافي الاقتصاد الأردني وتحسن أداء الشركات وارتفاع التوزيعات النقدية للشركات المساهمة العامة، أدى إلى تحسن أداء بورصة عمان، حيث انعكس ذلك بشكل ملحوظ على أداء محفظة الأسهم للصندوق، إذ بلغ معدل العائد على المحفظة للربع الأول من هذا العام 9.7 بالمئة.

وقالت إن الأرباح الدفترية لمحفظة الأسهم الاستراتيجية بلغت حوالي 154 مليون دينار نهاية الربع الأول من العام الحالي، مقارنة مع حوالي 74 مليون دينار لنفس الفترة من العام الماضي.

وتوقعت أن تبلغ حصة الصندوق من توزيعات أرباح الشركات حوالي 103 ملايين دينار.
وأشارت السقاف إلى أن محفظة السندات، بلغت نسبتها 56.4 بالمئة من المحفظة الكلية للصندوق في الربع الأول من هذا العام، بمعدل عائد على تلك المحفظة بلغ 5.8 بالمئة، وهو من ضمن أعلى معدلات العوائد التي تحققها الأدوات الاستثمارية المستثمر بها من قبل صندوق الاستثمار مقارنةً مع مستوى المخاطر المتدني المرتبط بها.

وتحدثت عن الزيادة في الاستثمارات العقارية من خلال شراء أراض، ليصل حجم المحفظة العقارية إلى 754 مليون دينار في نهاية الربع الأول من العام الحالي،كما وقع الصندوق عدد من العقود الجديدة لتأجير أراض وعقارات مملوكة للمؤسسة، وكذلك تقييم محفظته العقارية بشكل سنوي. وبناء على نتائج تقييم المحفظة العقارية نهاية عام 2021، بلغت القيمة السوقية للمحفظة حوالي 748 مليون دينار مقارنة بكلفة حيازتها البالغة حوالي 614 مليون دينار.
وقالت السقاف إن الصندوق يسعى لتعزيز الميزة التنافسية لمحفظته السياحية وتوسيع استثماراته في القطاع السياحي، وذلك من خلال إنشاء مشاريع جديدة في منطقة المثلث الذهبي، والاستمرار في إعادة تأهيل عدد من المنشآت السياحية، وأبرزها الاستمرار في إعادة تأهيل فندق كراون بلازا/ البترا، وإعادة تأهيل بعض الغرف والأجنحة الفندقية في فندق انتركونتننتال / العقبة، كما يستمر العمل في أول مشروع زراعي للصندوق من شركة مملوكة بالكامل، وذلك لإنتاج القمح والخضراوات والأعلاف والمحاصيل الزراعية الأخرى.

ويولي الصندوق اهتماما كبيرا لمشاريع البنية التحتية الكبرى والمشاريع التي تطرحها وحدة الشراكة بين القطاعين العام والخاص، ومن أبرزها مشروع الناقل الوطني الذي يسعى الصندوق للمشاركة فيه على شكل مساهمة في شركة المشروع التابعة للائتلاف الفائز بتنفيذ العطاء.
وقالت السقاف إنه بفضل قوة المركز المالي للصندوق واستراتيجيته الاستثمارية وحصافة ومهنية إدارة تلك الاستثمارات، استطاع الصندوق الاستمرار في أداء أعماله وتنمية استثماراته بشكل مسؤول مع تحقيق نمو مستدام في الأرباح، بالإضافة إلى البعد التنموي لتلك الاستثمارات. وتمكن من تعزيز دوره كمستثمر وطني في العديد من القطاعات المجدية ذات فرص النمو الواعدة،مشيرة إلى أن التوجهات الاستراتيجية للصندوق تستهدف زيادة الاستثمار في قطاعات التعدين، الصحة، التعليم، السياحة، الزراعة، التطوير العقاري والصناعات الدوائية.
وأكدت أن الصندوق يعمل بكل مهنية وتفان وضمن منظومة حوكمة مؤسسية شاملة للحفاظ على أموال مشتركي ومتقاعدي الضمان الاجتماعي وتنميتها وتحقيق الاستدامة المالية لنظام الضمان الاجتماعي من خلال استثمارات متنوعة تحقق عائدا استثماريا مجديا للصندوق وبالشراكة مع القطاع الخاص، بالاضافة إلى دور هذه الاستثمارات في تحقيق التنمية المستدامة في المملكة اقتصاديا واجتماعيا.

وأكدت التزام الصندوق التام بالمعايير والممارسات العالمية الفضلى في الشفافية والافصاح من خلال نشر تقارير الأداء المالي الربعي للصندوق وأبرز الاستثمارات والمشاريع على الموقع الالكتروني الرسمي للصندوق www.ssif.gov.jo .

00:00:00