خمس اتفاقيات بين الأردن والإمارات لتطوير البنى التحتية في العقبة

الصورة
توقيع اتفاقيات مرسى زايد
توقيع اتفاقيات مرسى زايد
2021-12-19

وقعت اليوم خمس اتفاقيات ومذكرات تفاهم بين شركة تطوير العقبة ومجموعة موانئ أبوظبي، بهدف تطوير البنى التحتيَّة في قطاعات حيوية تشمل السِّياحة والنَّقل والخدمات اللوجستيَّة والقطاع الرَّقمي في العقبة.

تطوير مرسى زايد

والاتفاقيات التي تم توقيعها اليوم كانت في مجالات حيوية حيث شملت الاتفاقية الأولى، تطوير مرسى زايد حيث تقوم مجموعة موانئ أبوظبي بتطوير مساحة 1.2 مليون متر مربَّع ضمن المرحلة الأولى من تطوير منطقة مرسى زايد البالغة مساحتها الإجمالية 3.2 مليون متر مربع، وكذلك تَّطوير محطَّة للسُّفن السياحيَّة والمرافق السياحيَّة والترفيهيَّة والسكنيَّة، حيث من المتوقَّع أن تسهم الاتفاقيَّة في تعزيز جاذبيَّة مدينة العقبة كوجهة رئيسة على البحر الأحمر.

تطوير وإدارة محطة السفن السياحية

أما الاتفاقية الثانية فهي لتطوير وإدارة محطَّة السُّفن السياحيَّة؛ يتم فيها إنشاء محطَّة سفن سياحيَّة متطوِّرة في مرسى زايد بالعقبة، حيث تقوم مجموعة موانئ أبوظبي بتطوير وإدارة وتشغيل محطَّة جديدة للرحلات البحريَّة في مدينة العقبة، تكون بوابة للمسافرين الذين يزورون البحر الأحمر.

مقطع آيلة

وتشمل الاتفاقيَّة الثالثة، تأسيس مقطع آيلة – مشروع مشترك ما بين شركة تطوير العقبة وشركة بوَّابة المقطع / الذِّراع الرَّقمي التَّابع لمجموعة موانئ أبوظبي، يتم فيه تنفيذ نظام رقمي لمنظومة الموانئ وتشغيله بهدف على تسهيل التواصل بين جميع مشغِّلي الميناء ومحطة الحاويات، وسلطة منطقة العقبة الاقتصاديَّة الخاصَّة (ASEZA) وشركة تطوير العقبة، والهيئة البحريَّة الأردنيَّة وجميع أصحاب العلاقة ضمن منظومة ميناء العقبة.

ويسهم هذا النظام في تقليص الوقت ويسارع في تنفيذ المعاملات حيث يتم انجاز أكثر من مليوني معاملة رقميَّة سنوياً، وكذلك المساهمة في تخفيض انبعاثات ثاني أكسيد الكربون وتسهيل الخدمات.

تطوير ميناء متعدد الأغراض

أما الاتفاقية الرابعة وهي مذكَّرة تفاهم لتحديث وتطوير ميناء متعدِّد الأغراض، يتم فيها التعاون ما بين شركة تطوير العقبة مع مجموعة موانئ أبوظبي لدراسة تطوير وتحديث ميناء متعدد الأغراض، وتتضمن أيضا إقامة بُنى تحتية عالمية المستوى تشمل مختلف أشكال البضائع، والمناولة لشحنات الحبوب الغذائيَّة والمواشي. 

تطوير مطار الملك حسين الدولي

والاتفاقية الخامسة تشمل تطوير مطار الملك حسين الدولي؛ بهدف تعزيز طاقته الاستيعابيَّة، واستقبال عدد أكبر من الرحلات الجويَّة السياحيَّة الدوليَّة والمحليَّة، كما تضمن توفير رحلات ميسَّرة للمسافرين الراغبين بالتنقُّل بين محطَّة السفن السياحيّة والمطار، وتوفير خدمات لوجستيَّة جويَّة متطوِّرة، وتعزيز شبكة الرَّبط الجوّي لمدينة العقبة.

وتعتبر الاتفاقيات علامة بارزة في التعاون الاستراتيجي والشَّراكة الحقيقيَّة بين الأردن ودولة الإمارات العربيَّة المتَّحدة، إذ من المتوقع أن تسهم في توفير العديد من الفرص الاستثماريَّة، وتوفير فرص العمل، وتوسعة المرافق البحريَّة والجويَّة والبريَّة المتاحة للمسافرين والشركات، وتحديثها بما يرسِّخ مكانة العقبة كوجهة سياحيَّة وتجاريَّة، ويعزِّز دورها كمركز إقليمي مميَّز في مجالات التبادل التجاري والأعمال اللوجستيَّة، وحركتيّ المِلاحة البحريَّة والجويَّة.

كما تشكل المشاريع التي تنصّ عليها هذه الاتفاقيات إضافة قيّمة إلى برامج تنمية وتطوير قطاعات التِّجارة والخدمات اللوجستيَّة والسِّياحة التي تم الإعلان عنها خلال الأعوام القليلة الماضية في المملكة، وتطوير الخدمات ورقمنتها في العقبة وتعزِّز مرونة القطاع البحري في العقبة، وتوفير حزمة واسعة من الحلول التقنية المبتكرة التي تؤدي دوراً محوريَّاً في تحسين مستوى الخدمات المقدَّمة بحراً وجوَّاً وبرَّاً.

كما تتيح هذه الاتفاقيَّات بناء مشاريع عقاريَّة، ومجمَّعات سكنية سياحيَّة، وفنادق وشاليهات، ومراكز للتسوّق، ومواقع ألعاب ترفيهيَّة.

اقرأ المزيد: توقيع اتفاقية لإنشاء أول ميناء للبواخر السياحية في العقبة اليوم

00:00:00