الاحتلال يمارس عملية تعتيم على أوضاع أسرى نفق الحرية

الصورة
2021-09-14

يواجه أسرى نفق الحرية الذين أعيد اعتقالهم ظروفا صعبة حيث يتعرضون إلى تحقيقات قاسية وعملية تنكيل وتعذيب جسدي، بحسب ما ذكر بيان لجمعية وأعد للأسرى والمحررين.

وأشار بيان صادر اليوم عن الجمعية إلى أن مخابرات الاحتلال لا تريد لأحد الاطلاع على وضع الأسرى، وأنها قررت منع زيارتهم وتمارس عملية تعتيم على عملية التحقيق.

وطالبت منظمات حقوق الإنسان والهيئات الدولة والمؤسسات الحقوقية الفلسطينية بتقديم موقف قانوني واضح حول ما يمارس بحق الأسرى الذين انتزعوا حريتهم من سجن جلبوع خاصة وأنهم يواجهون حاليا قمعا وتنكيلا وتعذيبا.

 ودعت الهيئات والمؤسسات والفصائل الفلسطينية إلى هبة نضالية تصعيدية عنوانها التصدي لكل انتهاكات الاحتلال بحق الأسرى ورفضا للإجراءات التي أعقبت عملية انتزاع حريتهم.

البحث متواصل عن مناضل نفيعات ورفيقه أيهم كممجي

وفي اتجاه متواصل فما زال البحث جار عن الأسيرين الفلسطينيين مناضل نفيعات وأيهم كممجي، اللذين انتزعا حريتهم من سجن جلبوع مع أربعة آخرين تم القبض عليهم من قبل شرطة الاحتلال في منطقتي الناصرة و شبلي أم الغنام القريبة من مرج بن عامر.

وتتخوق سلطات الاحتلال الإسرائيلي من قيام الأسيرين بتنفيذ عمليات انتحارية في مناطق فلسطين المحتلة.

وما يزال فلسطينيون يتوافدون من جميع محافظات الضفة إلى جنين تعبيرا عن تضامنهم مع الأسرى، وخاصة بعد انتشار معلومات غير مؤكدة عن حالة الأسرى الفلسطينيين علم فلسطين الأربعة وهم : يعقوب قادري ومحمود العارضة ومحمد العارضة وزكريا الزبيدي، وأنهم يتعرضون لأبشع أنواع التعذيب والضرب والصعق بالكهرباء في كافة أنحاء أجسادهم من قبل مخابرات الاحتلال.

00:00:00