شركات سايبر تابعة للاحتلال تبيع برامج تجسس إلى بنغلاديش

الصورة
2023-01-10
المصدر

أعلنت أربع شركات سايبر تابعة للاحتلال الإسرائيلي عن بيع برامج تجسس إلى حكومة بنغلاديش، من خلال اعتراض هواتف خليوية ومضامين إنترنت، وفقا لما ذكرته صحيفة "هآرتس" العبرية اليوم الثلاثاء.

الهدف من برامج تجسس "سايبر"

وذكرت الصحيفة أن البرامج بيعت إلى "المركز الوطني لرصد الاتصالات (NTMC)"، الذي يتبع لوزارة الداخلية البنغلادشية، المسؤولة هم رصد مضامين الإنترنت والشبكات الاجتماعية في الدولة وفرض الرقابة العسكرية على الإنترنت والتنصت على المواطنين.

وتأتي هذه الصفقات رغم أن بنغلاديش لا تعترف بإسرائيل ولا تقيم علاقات دبلوماسية معها.

وأشارت الصحيفة إلى أن إحدى شركات السايبر الهجومي هي شركة "باسيتورا"، التي أسسها القائد السابق للوحدة التكنولوجية في شعبة الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية، طال ديليان، وهي مسجلة في قبرص.

كما أنها كانت ضالعة في فضيحة برامج التجسس على الهواتف النقالة، من ضمنها معلومات مشفرة مثل مراسلات واتساب ومنشورات في فيسبوك وقوائم جهات اتصال وتسجيلات لمحادثات ورسائل نصية من أي هاتف ذكي بقطر نصف كيلومتر.

وكان هذه الشركة قد باعت برامج تجسس متطورة إلى قوات الدعم السريع في السودان الضالعة في جرائم حرب، والتابعة لنائب رئيس مجلس السيادة في السودان، محمد حمدان دقلو المعروف بـ "حميدتي".

وكانت الصحيفة قد كشفت العام الماضي عن أن شركة "سيلبريت" الإسرائيلية باعت أنظمة لاختراق الهواتف النقالة إلى وحدة في الشرطة البنغلادشية يخضع المسؤولون فيها لعقوبات أميركية بسبب مسؤوليتهم عن اختفاء آلاف الأشخاص وممارسة التعذيب وانتهاك حقوق الإنسان.

00:00:00