ميركل تعتبر طالبان حقيقة في أفغانستان ويجب التعامل معها

الصورة
المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل
المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل
2021-08-25

أيدت المأستشارة الألمانية أنجيلا ميركل إجراء مفاوضات مع حركة طالبان وذلك لتعزيز الجهود الدولية من أجل مصلحة أفغانستان حسب قولها.

وأوضحت المستشارة الألمانية في بيان أمام البرلمان اليوم الأربعاء: ن الهدف هو الحفاظ على أكبر قدر ممكن من التغييرات التي تم تحقيقها في أفغـانستان على مدار عقدين ماضيين.

وأضافت ميركل أنه يجب بحث ذلك مع حركة طالبان، مبينة أن الأمر يجب أن يتم دون شروط، كما شددت على حماية الأشخاص الذين تم إجلاؤهم من أفـغانستان مؤخرا.

ميركل: سيطرة طالبان على أفغانستان شيء مرير وعلينا التعامل معها

وفي ضوء تسلّم حركة طالبان الأفغانية مقاليد السلطة في البلاد قالت ميركل: "باتت طالبان الآن حقيقة في أفغانستان"، مضيفة أن ما حدث هو شيء مرير لكن على بلادها التعامل معه.

وشددت ميركل أن برلين وحلفاءها في المجتمع الدولي عملوا على تحسين مصير العديد من الأفراد في مختلف المجالات، كالكهرباء ومياه الشرب النظيفة وخفض عدد وفيات الأطفال، لافتة إلى تحقيق الهدف الرئيسي وهو منع انطلاق أي عمليات إرهابية من أفغـانستان منذ ذلك الحين.

اقرأ المزيد: أفـغانستان بقبضة طالبان كيف انبعثت من جديد وإلى أين ستذهب

وشهدت الساحة الأفغانية في آب/ أغسطس الجاري تطورات دراماتيكية، حيث تمكنت طالبان بشكل مفاجئ من السيطرة على كامل التراب الأفغاني قبيل إتمام الولايات المتحدة الأمريكية انسحاب قواتها، وخلال أيام استولت طالبان على جميع المدن الرئيسية، وسيطرت على كافة مؤسسات ودوائر الدولة وصولا إلى القصر الرئاسي في كابل، كما أن الرئيس الأفغاني أشرف غني، آثر الفرار إلى أبو ظبي عاصمة الإمارات في مشهد تاريخي ستخلده ذاكرة العالم.

اقرأ المزيد: أفغانـستان.. الخروج من "مقبرة الإمبراطوريات"

وأعلنت طالبان فور سيطرتها على البلاد نيتها تشكيل حكومة مشتركة تعبر عن كل الأفغانيين، كما جددت تعهدها بالالتزام بتعاليم الشريعة الإسلامية، كما أنها بعثت رسائل طمأنة للعالم أجمع حول احترام حقوق المرأة وتشجيعا للانخراط في العمل السياسي، وأصدرت عفوا عن جميع موظفي الدولة، لكن شريحة واسعة من الشعب الأفغاني عبرت عن خوفها من حكم طالبان.

شخصيات ذكرت في هذا المقال
00:00:00