يوم التضامن مع الشعب الفلسطيني لتذكير العالم بالحقوق العادلة

الصورة
2021-11-29

دعا الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، المجتمع الدولي إلى تأكيد التزامه تجاه الشعب الفلسطيني في سعيه لتحقيق حقوقه وبناء مستقبله.

وقال غوتيريش في تغريده له على تويتر، بمناسبة اليوم الدولي للتضامن مع الشعب الفلسطيني الذي يصادف اليوم، إن الوضع في الأرض الفلسطينية المحتلة لا يزال يمثل تحديا للسلام والأمن الدوليين.

وتدعو الأمم المتحدة بمناسبة يوم التضامن مع الشعب الفلسطيني، الدول والهيئات الدولية إلى إحياء هذا اليوم بإقامة الأنشطة والفعاليات السياسية والثقافية التضامنية التي تؤكد على حق الشعب الفلسطيني في دولته المستقلة، إذ أن الاحتلال الإسرائيلي ما يزال يرفض قرارات الأمم المتحدة المتعلقة بإقامة دولة فلسطينية عاصمتها القدس الشرقية، كما يرفض قرارات المنظمات الدولية التي تدعو لوقف الاستيطان، ووقف الاعتداء على حقوق الفلسطينيين.

وتطالب الأمم المتحدة في هذا اليوم بإصدار رسائل خاصة تضامنا مع الشعب الفلسطيني، وعقد الاجتماعات، وتوزيع المطبوعات وغيرها من المواد الإعلامية، وعرض أفلام تظهر المعاناة الفلسطينية وتؤكد على ضرورة إيجاد حل عادل للقضية الفلسطينية.

كما تعقد في مقر الأمم المتحدة بنيويورك، جلسة خاصة باليوم الدولي للتضامن مع الشعب الفلسطيني، كما تنشر شعبة حقوق الفلسطينيين التابعة للأمانة العامة للأمم المتحدة، نشرة خاصة تتضمن نصوص البيانات الملقاة والرسائل الواردة بمناسبة اليوم الدولي للتضامن، إلى جانب إقامة معرض فلسطيني أو حدث ثقافي.

يوم عالمي للتذكير باستمرار الاضطهاد

ويشكل اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني فرصة للفت انتباه المجتمع الدولي على حقيقة أن القضية الفلسطينية لا تزال عالقة ولم تحل حتى يومنا هذا، رغم مرور عشرات السنين وصدور العديد من القرارات الدولية ذات الصلة، وأن الشعب الفلسطيني لم يحصل بعد على حقوقه غير القابلة للتصرف على الوجه الذي حددته الجمعية العامة، وهي الحق بتقرير المصير دون أي تدخل خارجي، أسوة ببقية شعوب الأرض، وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة ذات السيادة وعاصمتها القدس الشرقية على حدود عام 1967، وحق الفلسطينيين بالعودة إلى ديارهم وممتلكاتهم التي أبعدوا عنها.

وبمناسبة هذا اليوم دعت فصائل منظمة التحرير الفلسطينية في لبنان، في بيان لها، لترجمة التضامن مع القضية الفلسطينية لعمل حقيقي وفعل صارم، بدلا من الاكتفاء بإصدار بيانات الشجب والاستنكار، بهدف وضع حد نهائي للاحتلال الإسرائيلي، قائلة إن الفلسطينيين ما زالوا يتعرضون للقهر والظلم بكافة أشكاله من الاحتلال.

29/ 11 يوم للتضامن مع الشعب الفلسطيني

وكانت الجمعية العامة للأمم المتحدة دعت عام 1977 لجعل 29 تشرين الثاني يوم دولي للتضامن مع الشعب الفلسطيني سنويا، كما طلبت عام 2005 من لجنة وشعبة حقوق الفلسطينيين بتنظيم معرض سنوي عن حقوق الفلسطينيين، وتشجيع الدول الأعضاء على مواصلة تقديم أوسع دعم وتغطية إعلامية ليوم التضامن.

ويتزامن يوم التضامن مع الشعب الفلسطيني مع قرار الجمعية العامة التابعة لهيئة الأمم المتحدة بتقسيم فلسطين والذي صدر في 29 تشرين الثاني/ نوفمبر عام 1947.

وفي العام 2015، تم رفع العلم الفلسطيني أمام مقرات ومكاتب الأمم المتحدة حول العالم، واعتمدت الجمعية العامة للأمم المتحدة قرارا برفع أعلام الدول المشاركة بصفة مراقب غير عضو في الأمم المتحدة، بما في ذلك علم دولة فلسطين.

شخصيات ذكرت في هذا المقال
00:00:00