إصابتان خطيرتان في صفوف الاحتلال إثر اشتباكات مع مقاومين فلسطينيين

الصورة

قناة كان العبرية: المصابان من الجيش الإسرائيلي في حالة خطيرة ولكنها مستقرة، وهما تحت التخدير والتنفس الصناعي، ومن المتوقع إجراء المزيد من العمليات لهما

2021-09-26

أعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي اليوم الأحد، عن إصابة ضابط وجندي بجروح وصفت بالخطيرة وذلك خلال اشتباك وقع ليلة السبت في قرية برقين قرب مدينة جنين شمالي الضفة الغربية المحتلة.

وقال جيش الاحتلال في بيان إن "الاشتباكات وقعت في إطار نشاط مشترك للجيش وجهاز الشاباك في برقين ضد خلية عسكرية تابعة لحركة "حماس" كانت تخطط للهجوم ضد أهداف إسرائيلية حسب زعم البيان.

المصابان من جيش الاحتلال حالتهما خطرة

وقالت صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية، إنه تم نقل ضابط يبلغ من العمر 24 عاما وجندي 21 عاما بمروحية إلى مستشفى رامبام في حيفا شمالا.

وأوضحت أن إصابتهما تركزت في الجزء العلوي من الجسم وأنه  أجريت لهما عدة عمليات جراحية وأن وضعهما حرج ويرقدان في العناية المشددة بالمستشفى.

اقرأ المزيد: استشهاد 4 فلسطينيين خلال تبادل إطلاق نار مع قوات الاحـتلال بالقدس وجنين

و صباح الأحد، أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية عن استشهاد 5 شبان فلسطينيين أثناء اشتباكات مسلحة مع قوة خاصة تابعة لجيش الاحتـلال الإسرائيلي، 3 منهم من قرية بدّو غربي القدس المحتلة و 2 من جنين في الضفة الغربية المحتلة.

وقالت وكالة الأنباء الرسمية الفلسطينية، إن جيش الاحتلال يحتجز جثمان أحد الشهداء الخمسة لم تعرف هويته من منطقة جنين.

00:00:00