خارطة طريق للطلبة الأردنيين العائدين من الجامعات الأوكرانية

الصورة
2022-06-13

أكد الناطق الإعلامي باسم وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، مهند الخطيب، لــ حسنى، اليوم الإثنين، متابعة الوزارة أوضاع الطلبة الأردنيين الذين كانوا يدرسون في جامعات أوكرانيا منذ حدوث الأزمة هناك، مبينا أن الوزارة حددت خارطة طريق واضحة، للتعامل مع أولئك الطلبة حفاظا على مستقبلهم التعليمي.

وأبرز ما جاء في خارطة الطريق بحسب الخطيب، هو إطلاق منصة إلكترونية لهؤلاء الطلبة لتسجيل بياناتهم الأكاديمية وحصر جامعاتهم وتخصصاتهم.

98% من الطلبة تخصصاتهم طبية

وأوضح الخطيب أن عدد الطلبة بلغ 727 طالبا يدرسون في مختلف التخصصات والدرجات الأكاديمية، 98% منهم يدرسون تخصصي الطب وطب الأسنان، وأن عدد الطلبة الذين سجلوا على المنصة بلغ قرابة 420 طالبا.

وأكد الخطيب أنه تم تزويد وزارة الخارجية وشؤون المغتربين الأردنية بالتفاصيل الكاملة عن هؤلاء الطلبة، ليتسنى لها التواصل مع السلطات الأوكرانية لإصدار وثائق تثبت أوضاعهم الأكاديمية في الجامعات الأوكرانية.

ونصح الناطق باسم الوزارة، الطلبة إكمال دراستهم في جامعات غير أردنية معترف بها من قبل وزارة التعليم العالي الأردنية؛ نظرا لصعوبة معادلة شهاداتهم في الجامعات الأردنية، ولفت الخطيب إلى أن لجنة معادلة الشهادات غير الأردنية في الوزارة منحت استثناء للطلبة العائدين من أوكرانيا من شرط دراسة 50% من مواد الخطة الدراسية في الجامعة التي سيتخرج منها الطالب وهو ما تشترطه تعليمات معادلة الشهادات غير الأردنية عادة.

حلول أخرى لطلبتنا في أوكرانيا

وأضاف الخطيب أنه ومن ضمن الحلول التي اعتمدتها الوزارة لمساعدة الطلبة لإكمال دراستهم الجامعية وتخفيف الآثار السلبية المترتبة عليهم نتيجة الحرب في أوكرانيا هو السماح للطلبة بإكمال دراستهم للعام الدراسي الحالي باستخدام التعليم الإلكتروني كون الجامعات الأوكرانية أتاحت لهم هذا الخيار.

وختم الخطيب قوله بالتعميم الصادر عن وزارة التعليم العالي والبحث العلمي أمس الأحد، لجميع الجامعات الأردنية الرسمية بالسماح للطلبة العائدين من أوكرانيا بتقديم طلبات التحاق رسمية إليها، بغض النظر عن تحقيق الطلبة للحد الأدنى للمعدل المطلوب حسب السياسة العامة للقبول، وأن على الطلبة الذين لديهم أي وثائق إرفاقها مع الطلب المقدم للجامعة، مؤكدا أن الجامعات ستنظر بالطلبات لكل طالب على حدة.

ووفق تعليماتها الداخلية والأسس الأكاديمية لديها بتقييم هذه الطلبات وتحديد المستوى الأكاديمي للطالب من خلال الوثائق المرفقة معه والتي تحدد عدد المواد وطبيعتها ومدى توافقها مع الخطط الدراسية والأكاديمية لنفس التخصص في الجامعات الأردنية.

أما الطلبة الذين لا يملكون أي وثائق تبين وضعهم الدراسي، فستقوم الجامعة التي تقدّم بطلب لها بعقد امتحان لتحديد مستواه، حيث سيتم رفع جميع هذه الطلبات لمجلس التعليم العالي مرفقة بأسماء الطلاب ومستواهم الدراسي واتخاذ قرار مناسب بها بقبولهم بالجامعات ضمن البرنامج الموازي، وذلك في نهاية دوام يوم الخميس الموافق 14 من تموز المقبل.

شخصيات ذكرت في هذا المقال
00:00:00