دعم المحروقات لمنتفعي المعونة بنهاية آب و5 ملايين دينار لمشغلي النقل

الصورة
2022-08-02

يبدأ صندوق المعونة الوطنية، مع نهاية شهر آب الحالي، تحويل مخصصات دعم المحروقات لمنتفعيه عن شهري تموز وآب والبالغ عددهم 216 ألف أُسرة، حيث سترسل مع المخصصات النقدية المعتادة للمنتفعين. كما تم تخصيص مبلغ 5 ملايين دينار لدعم العاملين في قطاع النقل من حافلات وتاكسي أصفر وسيرفيس.

دعم المحروقات كيف سيكون؟

وأوضح صندوق المعونة أن الدعم سيصرف عبر الحسابات البنكية أو المحافظ الإلكترونية الخاصة بالمنتفعين، وذلك للحد من تأثر هذه الفئات بانعكاس ارتفاع أسعار المشتقات النفطية.

وأقرَّ مجلس الوزراء في جلسته  مطلع الأسبوع الحالي آليَّة صرف وتوزيع دعم المحروقات، المخصَّص لمنتفعي صندوق المعونة الوطنيَّة، وبين الصندوق أن نصيب الأسرة المكونة من فرد أو فردين 8 دنانير، والمكونة من 3 إلى 4 أفراد 11 دينارا، والأسرة المكونة من 5 أفراد فأكثر 14 دينارا وخصصت الحكومة أيضا، نحو 4 ملايين دينار لدعم الطَّلبة الجامعيين غير المقتدرين، والبالغ عددهم قرابة 74 ألف طالب وطالبة.

دعم مشغلي النقل عبر بطاقات على دفعتين

 من جهتها قالت هيئة تنظيم النقل البري إنه تم تخصيص مبلغ 5 ملايين دينار لدعم المشغلين الذين يعملون بقطاع النقل من حافلات وباصات وتاكسي وسرافيس وسيجري توزيع الدعم للمشغلين عبر بطاقات يتم الاستفادة منها لتعبئة الوقود بكافة محطات الوقود. وبينت الهيئة أن قيمة الدعم ستختلف من مشغل لآخر، بحيث سيتم تخصيص مبلغ  200 دينار لدعم  الحافلات التي تسير مسافات طويلة تزيد عن 150 كلم و 50 ديناراً للتاكسي الأصفر وسيكون الدعم  لـ 6 أشهر عبر دفعتين، مبينة أن بطاقة الدعم وتوزيعها سيتم تحديدها قريباً.

وأوضحت الهيئة أنه يمكن للسائق الحصول عليها مباشرة بعد الحصول على تفويض من مالك المركبة، مؤكداً بأن الهيئة لا يوجد لديها نية لرفع أجور النقل العام حالياً.

في الأثناء عبر رئيس نقابة أصحاب المركبات العمومية والتاكسي أحمد أبو حيدر لـ حسنى عن عدم رضا النقابة عن قيمة الدعم قائلا "لأنه مرفوض" وهو غير منصف ولا يتناسب مع قيمة الارتفاعات التي شهدتها أسعار المحروقات.

اقرأ المزيد: شمول سائقي التاكسي الأصفر والسرفيس بالدعم الحكومي لوسائط النقل العام

شخصيات ذكرت في هذا المقال
00:00:00