مرضى "الهيموفيليا" يشكون عدم صرف علاجاتهم منذ شهرين

الصورة
2022-11-23
المصدر

اشتكى مرضى نقص الدم "الهيموفيليا" في الأردن من عدم صرف علاجاتهم في صيدليات المستشفيات الحكومية منذ شهرين، مما يتسبب لهم بنزيف حاد وآلام ومشاكل صحية، في حين أكدت مديرية المشتريات في وزارة الصحة أن العلاج متوفر وبكميات مناسبة.

وقال أبي كويك أحد مرضى الهيموفيليا (33 عاما) لـ حسنى اليوم إن علاج (الفاكتور) وهو على شكل إبر، لا تتوفر منذ شهرين في مستشفى البشير، وهو من الأدوية مرتفعة السعر، ويجب أخذ العلاج مرتين في الأسبوع الواحد.

ما هو مرض الهيموفيليا

وأضاف كويك بأن مرض نقص الدم هو مرض وراثي، يكتشف منذ الولادة، ويتسبب بنزيف مستمر وطويل للجسم مقارنة بالأجسام الطبيعية، فأي جرح أو ضربة أو حركة بإجهاد، حتى المشي يسبب نزيفا، خاصة ما يسمى بنزيف المفاصل باعتبارها أكثر الأجزاء حركة واحتكاكا، وقد يتضاعف ذلك لتآكل المفصل في حال استمرار هذا النزيف لأكثر من 3 مرات.

وبيّن كويك بأن (إبر الفاكتور) تخفف هذا النزيف، ولكن عدم توفرها، يسبب مشكلة حقيقية لأكثر من 400 شخص مصاب بهذا المرض في الأردن.

وطالب كويك بتوفير العلاجات بالسرعة الممكنة، وشمول حملة الجوازات المؤقتة وأبناء قطاع غزة ومن ليس لديهم أرقاما وطنية بالتأمين الصحي لعلاج هذا المرض.

مديرية التزويد: العلاج متوفر وبكميات مناسبة

من جهته، أكد مدير مديرية التزويد والمشتريات في وزارة الصحة الدكتور ماهر الزيود، بأن (علاج الفاكتور) متوفر وبكميات مناسبة في وزارة الصحة.

وفيما يتعلق بعدم صرف العلاج في الصيدليات حاولت حسنى التواصل مع المكتب الإعلامي في وزارة الصحة للحصول على تصريح صحفي بهذا الخصوص، إلا أن الأخيرة طلبت مزيدا من الوقت لتقديم هذا التصريح.

00:00:00