طوفان الأقصى في يومها الـ 41 الاحتلال يقتل 4710 من الأطفال و3 آلاف امرأة

الصورة
أم فلسطينية مغطاة بالدماء تحتضن ابنتها بعد أن نجا كلاهما من هجوم جوي إسرائيلي في غزة
أم فلسطينية مغطاة بالدماء تحتضن ابنتها بعد أن نجا كلاهما من هجوم جوي إسرائيلي في غزة
المصدر

العدوان على قطاع غزة يواصل تصاعده لليوم 41، وسط خيبة كبيرة لقوات الاحتلال بعد خروجهم أمس الأربعاء من مجمع الشفاء الطبي خائبين بعد مزاعم حول وجود مقر قيادة حركة حماس داخله، كما تستمر الكارثة الإنسانية بالتفاقم في المستشفيات وفي جميع مناطق القطاع المحاصر، خاصة منطقة الشمال التي لم تصلها أي مساعدات منذ بدء العدوان في الـ 7 من تشرين الأول المنصرم. 

في السياق نفسه، تتسارع وتيرة المعارك الطاحنة بين المقاومة الفلسطينية الباسلة وجيش الاحتلال الإسرائيلي في عدة جبهات بالقطاع. 

واستهدف الطيران الحربي لجيش الاحتلال الإسرائيلي المناطق المحيطة بالمستشفى الإندونيسي شمال القطاع، في حين ألقت طائراته قنابل دخانية على مناطق في بيت لاهيا شمالي قطاع غزة.

كما شنت قوات الاحتلال هجمات مدفعية مكثفة شرقي حي الزيتون، وشرقي جحر الديك، وشمالي النصيرات. وتم تدمير مسجد الرضا في منطقة الفخاري، ومسجد الأمين في السطر الغربي بخانيونس بقصف طائرات الاحتلال. 

وبلغت حصيلة الضحايا 11 شهيدا جراء قصف الاحتلال لمحطة الوسطى للبترول، التي كانت تؤوي مئات النازحين، وأصيب عشرات الأشخاص بالإضافة إلى عدد من المفقودين. 

كما تستمر قوات الاحتلال في اقتحام مجمع الشفاء الطبي وتنفيذ عمليات تدمير واعتداءات داخله.

كما دمرت طائرات الاحتلال منزل رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية، وزعم جيش الاحتلال أن هنية استخدم منزله في غزة كمركز لتوجيه هجمات ضد "إسرائيل". 

أفادت صحيفة "فايننشال تايمز" البريطانية نقلا عن رئيس دولة الاحتلال إسحاق هرتسوغ، قوله إن "إسرائيل" لن تترك أي فراغ في غزة، مشددا على أهمية الحفاظ على القوة هناك. وجاءت هذه التصريحات في سياق يرى فيه المتحدث باسم خارجية الاحتلال أن مجلس الأمن لا يستطيع الدفاع عن فترات الهدنة الإنسانية ما لم تتم استعادة الأسرى الإسرائيليين لدى حماس.

الرئيس الأمريكي: ستتوقف الحرب حين تفقد حماس القدرة على القتل

اتهم الرئيس الأمريكي جو بايدن حركة حماس بارتكاب جريمة حرب بسبب "إخفاء مقرها العسكري" تحت مستشفى الشفاء، وأشار إلى أن "إسرائيل" لم تدخل المستشفى بقوات كبيرة حتى الآن، حسب زعمه.

وأكد بايدن أن الحرب ستتوقف فقط عندما تفقد حماس القدرة على "القتل وارتكاب أعمال فظيعة ضد الإسرائيليين" وأضاف أنه يعمل بجدية على قضية المفاوضات لإطلاق سراح "الرهائن"، وأشاد بالتعاون الكبير من دولة قطر في هذا السياق، وأشار بايدن إلى أنه أوضح لنتنياهو أن حل الدولتين هو السبيل الوحيد لتحقيق السلام وأنه نصح الإسرائيليين بأنه سيكون من الخطأ إعادة احتلال قطاع غزة.

مجمع الشفاء أصبح مقبرة حقيقية لكل من فيه

أبدى مدير المكتب الحكومي في غزة إسماعيل الثوابتة، قلقا بالغا حيال الوضع في مجمع الشفاء الطبي، حيث أكد أن جيش الاحتلال الإسرائيلي قام بعمليات اعتقال لعدد من العاملين في المجمع، ودخل إلى جميع أقسام المستشفى مما أثار الرعب بين المرضى. وفي هذا السياق، حمل الثوابتة الاحتلال كامل المسؤولية عن سلامة المرضى والطواقم الطبية في مجمع الشفاء، مشيرا إلى أن جيش الاحتلال لجأ إلى إطلاق النار على كل من يحاول الخروج من المجمع، معتبرا أن مجمع الشفاء أصبح مقبرة حقيقية لكل من فيه.

كما أفاد رئيس قسم جراحة العظام في مجمع الشفاء عدنان البرش أن قوات الاحتلال قامت بتخريب أجهزة طبية خلال الاقتحام، كما أنها قامت بتجريف باحات المجمع، وأقدمت على إتلاف وتخريب جميع أجهزة قسم الأشعة.

مجمع مستشفى الشفاء بغزة

اقرأ المزيد.. إدانات المنظمات الإنسانية.. هل تتجاوز الورق لتردع الاحتلال؟

56 نائبا عماليا بريطانيا يطالبون بوقف إطلاق النار 

واجه زعيم حزب العمال البريطاني، كير ستارمر، ضغوطا بعدما صوت 56 نائبا عماليا، بما في ذلك أعضاء من فريقه السياسي، لصالح وقف إطلاق النار، وعلى الرغم من عدم موافقة البرلمان على هذا الطلب، فإن دعم عدد كبير من مشرعي حزب العمال له يعكس مدى القلق داخل الحزب تجاه الوضع في غزة، وإن أعضاء حزب العمال البالغ عددهم 198 مشرعا، أيد ما يقارب ثلثهم التعديل الداعي إلى وقف إطلاق النار الذي قدم من قبل الحزب القومي الاسكتلندي.

تل أبيب ترفض قرار مجلس الأمن بشأن هدن إنسانية بغزة

دعت خارجية دولة الاحتلال الإسرائيلي مجلس الأمن الدولي إلى تطبيق قراره بالإفراج عن "الرهائن" الإسرائيليين لدى حركة حماس في غزة، وقالت إنه لا مجال لهدن إنسانية دون عودتهم، وفق تعبيرها. 

وكان مجلس الأمن قد اعتمد مساء الأربعاء، مشروع قرار يدعو إلى هدن إنسانية عاجلة في أنحاء قطاع غزة لعدد كاف من الأيام بهدف السماح بوصول المساعدات الإنسانية العاجلة، كما يدعو للإفراج الفوري دون شروط عن جميع "الرهائن" لدى حماس والفصائل الأخرى.

مسؤول أمريكي: نتنياهو يريد إنشاء منطقة عازلة شمال غزة

نقلت شبكة "إن بي سي" الأمريكية عن مسؤول أمريكي لم تسمه، أن حكومة بنيامين نتنياهو تريد تجريف شمال غزة بالكامل وإنشاء منطقة أمنية عازلة ما يعني ضم أراض فلسطينية للكيان وأن الخلافات تحتدم مع حكومة نتنياهو لأنها لا تفعل ما هو مطلوب لتجنب قتل المدنيين. 

كما أعرب المسؤول الأمريكي عن معارضة ضم أو اقتطاع أي من أراضي غزة ورفض أي مخطط من شأنه تقويض حل الدولتين.

مقتل جنديين وإصابة آخرين من قوات الاحتلال

جيش الاحتلال يعترف الليلة الماضية بمقتل اثنين من ضباطه وإصابة اثنين آخرين خلال المعارك مع المقاومة الفلسطينية في قطاع غزة، ليرتفع بذلك عدد جنوده الذين اعترف بمقتلهم إلى 51 قتيلا منذ بدء المعارك البرية في القطاع.

11.500 شهيد وأكثر من 29.800 جريح

أفاد المكتب الإعلامي الحكومي بارتفاع حصيلة الشهداء جراء العدوان الإسرائيلي المتواصل على قطاع غزة، وحتى أمس الأربعاء وصل عدد الشهداء إلى 11.500 شهيد، من بينهم 4710 أطفال و3160 امرأة، و200 من الكوادر الطبية، و22 من رجال الدفاع المدني، و51 صحفيا. وأوضح المكتب في مؤتمر صحفي أن عدد المجازر بلغ 1200 مجزرة، فيما وصل عدد الإصابات إلى 29.800، حيث يمثل أكثر من 70% منهم نساء وأطفالا. وأشار إلى أن عدد المفقودين وصل إلى 3640، منهم 1770 طفلا ما يزالون تحت الأنقاض. 

وأكد المكتب أن 25 مستشفى و52 مركزا صحيا خرجوا عن الخدمة نتيجة استهداف جيش الاحتلال، وتدمير 95 مقرا حكوميا، بالإضافة إلى تدمير 255 مدرسة و74 مسجدا تدميرا كليا، إلى جانب تدمير 162 مسجدا تدميرا جزئيا، واستهداف ثلاث كنائس. 

وأوضح المكتب أن جيش الاحتلال نفذ عملية اقتحام لمجمع الشفاء الطبي، حيث هدم جدار المستشفى ودخلت الدبابات والجنود المدججون بالأسلحة، وبدؤوا بضرب المرضى والجرحى والنازحين والاعتداء عليهم، كما فرضوا على الطواقم الطبية النزول من أماكن عملهم تحت تهديد القتل والسلاح. 

المكتب الإعلامي الحكومي في غزة، حمل الاحتلال الإسرائيلي والمجتمع الدولي، وخاصة الولايات المتحدة الأمريكية، المسؤولية الكاملة عن جرائم الحرب والاعتداءات ضد المستشفيات ومجمع الشفاء الطبي، وضد المدنيين والأطفال والنساء. كما أدان التواطؤ الدولي مع الاحتلال ودعمه على كل المستويات في استهداف المستشفيات والمنازل والمدارس والأماكن الآمنة.

اقرأ المزيد.. الخدج يحتضرون.. والحاضنات تأتيهم على ظهور الدبابات

الأكثر قراءة
00:00:00