لجنة تحقيق مستقلَّة للوقوف على تفاصيل مشكلة انقطاع التيَّار الكهربائي

الصورة
2022-01-30
المصدر

قرر مجلس الوزراء في جلسته التي عقدها مساء اليوم الأحد تكليف وزير الطَّاقة والثروة المعدنيَّة الدكتور صالح الخرابشة، بتشكيل لجنة تحقيق مستقلَّة على الفور للوقوف على تفاصيل مشكلة انقطاع التيَّار الكهربائي التي حدثت في العديد من المناطق أثناء العاصفة الثلجية التي تعرضت لها المملكة.

وبحسب القرار تستكمل اللَّجنة تحقيقها وتقدِّم توصياتها خلال ثلاثة أسابيع على أقصى تقدير؛ ليصار إلى تحديد المسؤوليَّات وأوجه التَّقصير – إن وُجِدت – واتِّخاذ التَّدابير الإداريَّة والقانونيَّة بحقِّ المقصِّرين.

تكليف شركة استشاريَّة لتقييم وضع الشَّبكة الكهربائيَّة

وقرَّر المجلس تكليف شركة استشاريَّة لتقييم وضع الشَّبكة الكهربائيَّة في مختلف مناطق المملكة، خصوصاً في العاصمة عمَّان، والعمل على تحديثها، ووضع معايير لتقييم أداء شركات توزيع الكهرباء بحيث تكون متوافقة مع المعايير العالميَّة؛ ليصار إلى محاسبتها وفقاً لهذا الأداء، وللمعايير المتوافق عليها.

وناقش المجلس اليوم مشكلة انقطاع التيَّار الكهربائي عن أحياء في العاصمة عمَّان وبعض المدن الأخرى أثناء المنخفض الجوي الأخير،وأسباب طول مدة انقطاع التيَّار الكهربائي عن بعض المواقع، وضعف الاستجابة لإعادته للآلاف من المشتركين، ضمن مناطق اختصاص شركة الكهرباء الأردنيَّة.
وقال رئيس الوزراء بشر الخصاونة خلال الجلسة "إنَّ انقطاع التيَّار الكهربائي عن بعض المواطنين لساعات طويلة وصلت في بعض الأحيان إلى 36 ساعة "أمر لا نقبله للمواطنين كما لا نقبله لأنفسنا".
وبيَّن أنَّ شركة الكهرباء الوطنيَّة (نيبكو)، المملوكة للحكومة، ليست معنيَّة بهذا الخلل، لكن من واجب الحكومة ومسؤوليَّتها أن تتدخَّل، خصوصاً في ظلِّ طول مدد انقطاع التيَّار الكهربائي ومعاناة الكثير من المواطنين من هذه المشكلة، وهو "أمر لا يمكن التَّغاضي عنه ولا القبول به".

إجراء مسح شامل للأشجار المتشابكة مع أعمدة وأسلاك الكهرباء

ومن القرارات التي اتخذها مجلس الوزراء تكليف الوزارات والمؤسَّسات ذات العلاقة بإجراء مسح شامل للأشجار المتشابكة مع أعمدة وأسلاك الكهرباء داخل المدن ومعالجتها، تفادياً لتكرار تسبّبها بانقطاع التيَّار الكهربائي عن بعض المناطق في حال تأثّرها بالأحوال الجويَّة.

وبين رئيس الوزراء أنَّ ما حدث من مشاكل في التيَّار الكهربائي "شوَّه صورة الأداء الكفؤ والعالي المستوى" لجميع مؤسَّسات الدَّولة والحكومة، بالإضافة إلى الجهد الفردي والتطوّعي وجهود القطاع الخاص التي بُذِلت خلال الأحوال الجويَّة.

الأكثر قراءة
00:00:00