غذاء الأردنيين آمن والمعلومات حول تلوثه غير دقيقة

الصورة

خضوع المواد الغذائية المستوردة لإجراءات رقابية مشددة

2021-10-24

ردت المؤسسة العامة للغذاء والدواء في تصريحات صحفية اليوم الأحد على معلومات متداولة مؤخرا حول عدم سلامة بعض الأصناف الغذائية وتلوثها، قائلة بأنها غير دقيقة وإن بعضها ارتكز على قواعد فنية قديمة تم تحديثها أو إلغاؤها.

وقبل صدور البيان وجهت حسنى عددا من الأسئلة مكتوبة لمدير المؤسسة العامة للغذاء والدواء نزار مهيدات ومدير الغذاء في المؤسسة أمجد الرشايدة حول دقة تلك المعلومات والآلية المتبعة لدى المؤسسة للتأكد من مأمونية السلع الغذائية خاصة المستوردة للسوق الأردني من الأصناف التي أثيرت حولها الشبهات مؤخرا "كالقمح و الحليب والأسماك والأرز و المكسرات".

إجراءات رقابية مشددة على الغذاء المستورد

وأكدت الغذاء والدواء خضوع المواد الغذائية المستوردة لإجراءات رقابية مشددة تعتمد نظام "ASYCODA" والذي يرتكز على درجة الخطورة عبر إجراءات متسلسلة تبدأ من تدقيق الوثائق، والفحص الظاهري وأخذ عينات لغايات الفحص المخبري لاتخاذ الإجراءات المناسبة.

مشددة أنها تجري التحاليل المخبرية المطلوبة من قبل فنيين مؤهلين باستخدام أحدث التقنيات معتمدة على أسس ومرجعيات علمية ودولية ومن بينها معايير هيئة دستور الأغذية والاتحاد الأوروبي.

إتلاف 104 طن من الأسماك منذ بداية العام الحالي

وبينت المؤسسة سحب عينات من كافة شحنات القمح الواردة إلى المملكة لفحص صلاحيتها وجودتها ومتبقيات المبيدات، وهو ما ينطبق على الحبوب والبقول، حيث يتم التحقق من أكثر من 350 نوع من المتبقيات والسموم الفطرية.

وبالنسبة للأسماك المجمدة قالت المؤسسة إن أنواع الأسماك المستوردة إلى الأردن تُستورد من قبل غالبية الدول حول العالم، وإنه في حال وجود أي شبهة بمدى صلاحيتها يتم التواصل مع الدول المستوردة من خلال شبكة سلامة الغذاء العالمية وإرسال تحذيرات أو تنبيهات من وسائل الإنذار العالمية حول هذه المنتجات، مؤكدة فحصها فيزيائياً وكيميائياً وجرثومياً، بالإضافة إلى فحص الطفيليات، ومشيرة إلى إتلاف أكثر من 100 طن من الأسماك منذ بداية العام 2021.

يمنع استخدام الحليب المجفف في تصنيع منتجات الألبان 

وفيما يتعلق بالحليب المجفف المستورد، قالت المؤسسة إنه يُفحص وفقاً لقواعد فنية خاصة به، للتأكد من مدى مطابقتها للقواعد الفنية قبل إدخالها، ولا يسمح باستخدام الحليب المجفف في تصنيع منتجات الألبان، مضيفة أنه يتم إغلاق وإيقاف المنشآت المخالفة واتخاذ الإجراءات القانونية عليها أصولياً، كاشفة عن إتلاف 75 طن من منتجات الحليب منذ بداية العام 2021.

الغذاء والدواء ترصد وتراقب

وتنفذ المؤسسة برامج رصد متخصصة وبرامج رصد عام لرصد المخاطر المحتملة في المواد الغذائية، كرصد متبقيات المبيدات الزراعية في الأرز والسموم الفطرية بالمكسرات ومتبقيات الأدوية البيطرية بالدواجن وبيض المائدة، مشيرة أن النتائج تؤكد سلامة وجودة غالبية المنتجات الغذائية.

وتقول مؤسسة الغذاء والدواء أنها أتلفت أو أعادت تصدير 25 طن أرز، 246 طن مكسرات، 115 طنا بقول و70 طن حبوب منذ بداية 2021.

ودعت المؤسسة إلى تحري الحقيقة والدقة والموضوعية، مشيرة إلى أن تداول المعلومات المغلوطة يؤثر بصورة سلبية على الاقتصاد الوطني وعلى ثقة المواطن بمؤسساته الوطنية، ويعد طعنا في صدقية المؤسسة ومهنيّتها.

شخصيات ذكرت في هذا المقال
00:00:00