جمعية الأطباء الأردنية الأمريكية جهود للنهوض بالقطاع الطبي الأردني

الصورة
2022-05-30

تقدم جمعية الأطباء الأردنية الأمريكية، الدعم للأطباء الأردنيين العاملين في الولايات المتحدة، والطلبة والأطباء الأردنيين المبتعثين، كما توفر الدعم لمؤسسات القطاع الصحي في الأردن من خلال جمع التبرعات لشراء وتوفير المعدات الطبية.

وأوضح جراح الأنف و الأذن والحنجرة الدكتور أحمد أبو السعود أحد مؤسسي الجمعية، لـ حسنى، اليوم الإثنين، أن الجمعية بدأت كصفحة عبر موقع التواصل الاجتماعي (فيسبوك) قبل 8 سنوات؛ بهدف التشبيك والتواصل بين الأطباء في الولايات المتحدة الأمريكية والأطباء في الأردن، إضافة لطلبة الطب الراغبين بالدراسة في أمريكا، إذ أن الصفحة تضم نحو 7500 طبيب أردني في الولايات المتحدة أغلبهم من الأردن.

وأشار إلى تسجيلها، كجمعية غير ربحية في الولايات المتحدة، وتقوم بحملات لدعم القطاع الصحي في الأردن من خلال توفير الكمامات، وإقامة ورشات عمل لأخصائيي الإنعاش في الأردن لمعالجة مرضى كورونا.

وقال أبو السعود إن الجمعية ساعدت آلاف طلبة الطب الأردنيين الراغبين بالتخصص في الولايات المتحدة حيث قدمت لهم المشورة وكافة المعلومات التي يحتاجونها.

جمعية الأطباء الأردنية الأمريكية مشاريع عديدة وحملات خيرية

وأضاف أبو السعود، أنه ومع بداية جائحة كورونا، نظمت الجمعية حملة تبرعات لدعم العاملين في القطاع الطبي الأردني من أطباء وممرضين عبر توفير كمامات ومواد تعقيم لهم، كما ساهمت بتقديم تبرعات عينية من مواد غذائية بالتعاون مع إحدى الجمعيات الخيرية في الأردن، لعائلات عمال مياومة تضررت من جائحة كورونا بسبب توقفها عن العمل خلال فترة الجائحة،

وقدمت الجمعية مساعدات لـ 50 طالب طب أردني في أميركا ممن تقطعت بهم السبل خلال الجائحة، وتقديم دعم لهم بمقدار 35 ألف دولار، بعد جمعها من خلال حملة تبرعات، ما ساهم على تأمين تذاكر سفر لأولئك الطلبة وتأمين عودتهم إلى الأردن.

مشروع العناية الحثيثة ICU

وكشف الدكتور أبو السعود عن توجه الجمعية، لتأسيس تخصص العناية الحثيثة المركزة "ICU" في الأردن، وبالتعاون مع وزارة الصحة الأردنية والوكالة الأمريكية USAID، وذلك بعد أن أظهرت جائحة كورونا أن الأردن يعاني من نقص في الأطباء المتخصصين بهذا المجال.

وأوضح أبو السعود أن عشرات الأطباء الأردنيين من الولايات المتحدة أبدوا رغبتهم بالتطوع في ذلك المشروع عبر تقديم خبراتهم للأطباء في الأردن.

كما عملت الجمعية على عقد ورشات تعليمية عن بعد لعدد من الأطباء والممرضين في وزارة الصحة الأردنية، بمشاركة عشرات الأطباء الأردنيين.

صندوق دعم طالب الطب الأردني

وأشار إلى مشروع دعم طالب الطب الأردني، عبر تقديم قروض بدون فائدة لطلبة الطب الأردنيين، لمساعدتهم في دفع رسومهم الجامعية، ورسوم امتحانات التخصص في الولايات المتحدة، إضافة لمساعدتهم للحصول على فرصة تدريب داخل الولايات المتحدة، وفق شروط ومعايير محددة. بهدف مساعدتهم على الحصول على تخصصات غير موجودة في الأردن

وقال أبو السعود إن مشروع صندوق دعم طالب الطب الأردني يجري تنفيذه بالشراكة مع جمعية آفاق الخيرية للتعليم، والتي تقوم بدورها من التأكد من أحقية الطالب بالحصول على الدعم عبر دراسة أوضاعه بالتفصيل، لافتا إلى جمع مبلغ يقدر بنحو ربع مليون دولار، لشراء 30 جهاز تنفس تدفق عالي، قدّمت إلى مستشفيات الأردن.

ولفت إلى أن الجمعية تعمل على تأسيس شركة في الأردن للعيادات الطبية الأردنية الأميركية، تهدف لفتح مراكز صحية شاملة في مختلف مناطق المملكة.

ويذكر أن الملك عبد الله الثاني التقى خلال زيارته لنيويورك، مؤخرا ، رئيس وأعضاء جمعية الأطباء الأردنيين في أمريكا، إلى جانب عدد من الأطباء الأردنيين المتميزين في الولايات المتحدة.

وبحسب عضو الهيئة التنفيذية لجمعية الأطباء الأردنية الأمريكية، استشاري طب وجراحة العيون الدكتور أمجد حماد، فإن عدد الأطباء الأردنيين العاملين في الولايات المتحدة يبلغ بنحو 2500 طبيب.

 

اقرأ المزيد: الملك يلتقي جمعية الأطباء الأردنيين في أمريكا ويؤكد على دورها بالنهوض بالقطاع الطبي

شخصيات ذكرت في هذا المقال
00:00:00