الأسرى يحملون نادي الوحدات والنقابات المهنية مسؤولية الاعتداء على والد أسير

الصورة
2021-11-30
المصدر

أصدر الأسرى الأردنيون رسالة من داخل سجون الاحتلال أعربوا فيها عن استنكارهم مما حدث من اعتداء آثم على والـد الأسيـر أسيد أبو خضير بعد انتقاده لعضو مركزية فتح، الذي وصف غزة بالكيان المختطف، وذلك في فعالية خاصة لدعم الأسرى في سجون الاحتلال والتي نظمها نادي الوحدات بالتعاون مع هيئة شؤون الأسرى في السلطة الفلسطينية.

وحمّل الأسرى الأردنيون في رسالتهم مسؤولية ما حدث لنادي الوحدات والنقابات المهنية، معبرين عن ألمهم وأسفهم الكبير للاعتداء على والد الأسير الأردني أسيد أبو خضير.

وقال الأسرى الأردنيّون في رسالتهم:

إن إكرام أهالي الأسرى واحترامهم هو واجب وطني وليس منة من أحد، وأن مكانهم الحقيقي هو فوق الرؤوس وعلى المنابر ليخاطبوا العالم بقضية أبنائهم، لا أن تترك المنابر للمتاجرين بقضية أبنائهم ومن يصفقون لهم.

وفيما يلي نص الرسالة:

تابع الأسرى الأردنيون في سجون الاحتلال الصهيوني بألم وأسف كبير ما تم من اعتداء آثم على والد الأسير الأردني أسيد ابو خضير خلال فعالية نظمتها لجنة تابعة لنادي الوحدات في مجمع النقابات المهنية.
وإن الأسرى الأردنيون إذ يدينون بأشد العبارات هذا الاعتداء ليحمّلون المسؤولية كاملة لنادي الوحدات ومجمع النقابات المهنية ورئيس مجلس النقباء الحالي.
وإننا نؤكد أن إكرام أهالي الأسرى واحترامهم هو واجب وطني وليس منة من أحد، وأن مكانهم الحقيقي هو فوق الرؤوس وعلى المنابر ليخاطبوا العالم بقضية أبنائهم.. لا أن تترك المنابر للمتاجرين بقضية أبنائهم ومن يصفقون لهم.
ومن هنا، من خلف السدود والحدود، من خلف القضبان والأسلاك الشائكة ومن عرين الأسود ومصنع الرجال، من سجون الاحتلال نرسل رسالة تحية إجلال وإكبار لكل من يعمل لقضية الأسرى وعلى رأسهم المقاومة الباسلة والمتطوعون من كافة المؤسسات والهيئات وندعو كافة أطياف الشعب الفلسطيني والشعوب العربية إلى الالتفاف حول قضية فلسطين المركزية وفي القلب منها قضية الأسرى.
الأسرى الأردنيون في سجون الاحتلال الصهيوني - ٣٠/١١/٢٠٢١

 

00:00:00