6 فلسطينيين يتمكنون من الفرار من سجن جلبوع شديد التحصين

الصورة
سجن جلبوع الإسرائيلي - بيسان- شمال فلسطين المحتلة
سجن جلبوع الإسرائيلي - بيسان- شمال فلسطين المحتلة
2021-09-06

أعلنت إدارة سجون الاحتلال الإسرائيلي اليوم الإثنين، عن فرار 6 أسرى فلسطينيين من سجن جلبوع شديد التحصين في بيسان شمال فلسطين المحتلة عن طريق نفق حفروه من داخل السجن.

وقالت وسائل إعلام عبرية نقلا عن إدارة السجون، إن الأسرى فروا عند الساعة 4 فجر اليوم، حيث شكلت إدارة السجون غرفة قيادة مشتركة مع الشرطة الإسرائيلية والجيش للتحقيق في كيفية فرار الأسرى الستة.

 عمليات بحث وتمشيط واسعة في محيط سجن جلبوع

وفور عملية الفرار ، بدأت سلطات الاحتلال الإسرائيلي بتنفيذ عملية بحث واسعة في محيط سجن جلبوع مستخدمة المروحيات والمسيرات في إجراء عمليات التمشيط، وفي الوقت نفسه طُلب من المستوطنين المساعدة في عمليات البحث.

وقالت إذاعة جيش الاحتلال إنه تم استدعاء قوات من الجيش إلى منطقة سجن جلبوع لمساعدة الشرطة والشاباك ومصلحة السجون في جهود البحث عن الأسرى الفارين.

ونقلت وسائل إعلام إسرائيلية عن مصدر في منطقة السجن قوله : "إن الحديث يدور على ما يبدو عن هروب، وفيما جميع الأسرى أصبحوا بعيدين عن منطقة مرج بن عامر" التي يقع فيها السجن.

وقالت القناة 12 العبرية: في حوالي الساعة 01:00 ليلاً لاحظ حراس إدارة السجون اختفاء عدد من الأسرى من زنزانة، وبعد ساعة اكتشفوا النفق الذي هرب منه الأسرى الستة.

ونشرت وسائل إعلام عبرية فيديو قالت إنه النفق الذي حفره الأسرى الستة وفروا من خلاله.

 

كما أضافت أنه خوفًا من وجود أنفاق إضافية سيتم نقل نحو 400 أسير في سجن جلبوع إلى سجون أخرى خلال الساعات المقبلة تمهيدا لإجراء مسح شامل في السجن.

من جانبه قال رئيس بلدية "جلبوع": إن المعلومات تؤكد تمكن الأسرى الستة من الخروج من المنطقة"

وتحدث رئيس حكومة الاحتلال نفتالي بينيت صباح اليوم مع وزير الأمن الداخلي عومر بارليف عقب هروب أسرى أمنيين من سجن جلبوع،بحسب ما نقل مكتبه.

وأعتبر بينت أن هذا حادث خطير يتطلب جهودا منظمة من قبل قوات الأمن ،وتلقى رئيس حكومة الاحتلال تحديثات منتظمة حول جهود البحث عن الأسرى الهاربين، وسيجري مشاورات لاحقًة حسب الحاجة.

وحسب تصنيف إدارة سجون الاحتلال فإن الفارين 6 "بمستوى خطورة مرتفع"، فيما نقلت وسائل إعلام عبرية عن مخاوف حقيقية من تنفيذ الأسرى الستة عمليات انتقامية والفرار من "إسرائيل".

وتداولت مواقع التواصل الاجتماعي فيديوهات تظهر حالة من الفرح في جنين بعد نجاح الأسرى الستة بالفرار من السجن.

ورحبت الفصائل الفلسطينية بنجاح الأسرى بالفرار، ووصفت العملية بالبطولية الشجاعة، معتبرة أنها نصر للمقاومة وإخفاق للاحتلال.

وتعتقل سلطات الاحتلال الإسرائيلي نحو 5000 أسير فلسطينيي بينهم  41 إمرأة وأكثر من 200 طفل وأكثر من 500 معتقل إداري.

الأكثر قراءة
00:00:00